pdf-ar تحميل Weakness of Faith بصيغة pdf
 Weakness of Faith

تحميل وقراءة Weakness of Faith بصيغة pdf

الكاتب:

`Muhammad Salih Al-Munajjid`

`Muhammad Salih Al-Munajjid`

شارك مع اصدقائك

مقال عن الكتاب

بشار حافظ الأسد (ولد: 11 سبتمبر 1965)؛ هو الرئيس التاسع عشر لسوريا والخامس في تاريخ الجمهورية العربية السورية، يحكم منذ 17 يوليو 2000، بعد أن انتخبه الفرع السوري لحزب البعث العربي الاشتراكي أمينًا قُطريًا عامًا له خلفًا لوالده حافظ الأسد، الذي كان رئيسًا لسوريا في الفترة ما بين 1971 إلى 2000. يشغل كذلك منصب القائد العام للقوات المسلحة السورية.

ولد الأسد ونشأ في دمشق، وتخرج من كلية الطب بجامعة دمشق عام 1988 وبدأ العمل كطبيب في الجيش السوري. وبعد أربع سنوات، التحق بالدراسات العليا في مستشفى ويسترن للعيون في لندن، وهو متخصص في طب العيون. في عام 1994، بعد وفاة شقيقه الأكبر باسل في حادث سيارة، تم استدعاء بشار إلى سوريا لتولي دور باسل كوريث واضح. التحق بالأكاديمية العسكرية، وتولى مسؤولية الوجود العسكري السوري في لبنان عام 1998. وفي 10 يوليو 2000، انتخب الأسد رئيسا، خلفا لوالده الذي توفي في منصبه قبل شهر. وفي انتخابات عام 2000 وما تلاها في عام 2007، حصل على تأييد 99.7 في المائة و97.6 في المائة، على التوالي، في استفتاءات غير مطعون فيها بشأن قيادته.

في 16 يوليو 2014، أدى الأسد اليمين الدستورية لولاية أخرى مدتها سبع سنوات بعد حصوله على 88.7% من الأصوات في أول انتخابات رئاسية متنازع عليها في تاريخ سوريا البعثية. وجرت الانتخابات فقط في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة السورية خلال الحرب الأهلية الجارية في البلاد، ووصفتها المعارضة السورية وحلفائها الغربيين بأنها "صورية"، في حين صرح وفد دولي من المراقبين من أكثر من 30 دولة بأن الانتخابات كانت "حرة ونزيهة". تصف حكومة الأسد نفسها بأنها علمانية، بينما ادعى بعض علماء السياسة أن الحكومة تستغل التوترات الطائفية في البلاد وتعتمد على الأقلية العلوية للبقاء في السلطة.

نُظر إليه من قبل العديد من الدول على أنه مصلح محتمل، دعت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وغالبية جامعة الدول العربية إلى استقالة الأسد من الرئاسة بعد أن أمر بالقمع والحصار العسكري على متظاهري الربيع العربي، الأمر الذي أدى إلى الحرب الأهلية السورية. خلال الحرب الأهلية، أفاد تحقيق أجرته الأمم المتحدة العثور على أدلة تورط الأسد في جرائم حرب. في يونيو 2014، أدرج الأسد في قائمة لوائح اتهام بارتكاب جرائم حرب ضد مسؤولين حكوميين ومتمردين تم تسليمهم إلى المحكمة الجنائية الدولية. رفض الأسد الادعاءات بارتكاب جرائم حرب وانتقد التدخل بقيادة الولايات المتحدة في سوريا لمحاولته تغيير النظام.

الحياة المبكرة

الطفولة والتعليم: 1965–1988

ولد بشار حافظ الأسد في دمشق في 11 سبتمبر 1965، وهو ثاني أكبر ابن لأنيسة مخلوف وحافظ الأسد. وكان جد والد الأسد، علي سليمان الأسد، تمكن من تغيير وضعه من فلاح إلى مرموق صغير، ولعكس ذلك، في عام 1927 كان قد غير اسم العائلة من الوحش إلى الأسد.

ولد والد الأسد، حافظ من عائلة ريفية فقيرة ذات خلفية علوية، وارتقى من خلال صفوف حزب البعث ليتولى السيطرة على الفرع السوري للحزب في الثورة التصحيحية 1970، وبلغت ذروته بصعوده إلى الرئاسة السورية. وقد رقى حافظ مؤيديه داخل حزب البعث، وكثير منهم من ذوي الخلفية العلوية. بعد الثورة تم تنصيب رجال أقوياء علويين بينما تم إبعاد السنة والدروز والإسماعيلية من الجيش وحزبة البعث.

وكان للأسد الأصغر خمسة أشقاء، توفي ثلاثة منهم. أخت اسمها بشرى توفيت في مرحلة الطفولة. ولم يكن شقيق الأسد الأصغر، مجد، شخصية عامة ولا يعرف عنه سوى القليل، غير أنه كان معاقا ذهنيا، وتوفي في عام 2009 بعد "مرض طويل".

على عكس إخوته باسل وماهر، وأخته الثانية، المسماة بشرى أيضا، كان بشار هادئا ومحفوظا ويفتقر إلى الاهتمام بالسياسة أو الجيش. ويقال إن أطفال الأسد نادرا ما رأوا والدهم، وذكر بشار فيما بعد أنه لم يدخل مكتب والده إلا مرة واحدة عندما كان رئيسا. وُصف بأنه "ناطق بلطف"، ووفقا لصديق الجامعة، كان خجولًا، وتجنب اتصال الأعين والتحدث بصوت منخفض.

تلقى الأسد تعليمه الابتدائي والثانوي في مدرسة الحرية العربية الفرنسية بدمشق. وفي عام 1982 تخرج من الثانوية ثم درس الطب في جامعة دمشق.

الطب: 1988–1994

في عام 1988 تخرج الأسد من كلية الطب وبدأ العمل كطبيب عسكري في مشفى تشرين العسكري في ضواحي دمشق. بعد أربع سنوات، استقر في لندن لبدء تدريب الدراسات العليا في طب العيون في مستشفى ويسترن للعيون. تم وصفه بأنه "رجل تكنولوجيا المعلومات المهووس" خلال فترة عمله في لندن. لم يكن لدى بشار سوى القليل من التطلعات السياسية، وكان والده يقوم باستمالة شقيق بشار الأكبر باسل كرئيس المستقبل. إلا أن باسل مات في حادث سيارة عام 1994 واستدعي بشار للجيش السوري بعد ذلك بوقت قصير.

الصعود إلى السلطة: 1994–2000

بعد وقت قصير من وفاة باسل، قرر حافظ الأسد جعل بشار الوريث الجديد للعهد. وعلى مدى السنوات الست والنصف القادمة، وحتى وفاته في عام 2000، أعد حافظ بشار لتولي السلطة. وجرت الأعمال التحضيرية للانتقال السلس على ثلاثة مستويات. أولا، تم بناء الدعم لبشار في الأجهزة العسكرية والأمنية. وثانيا، تم توطيد صورة بشار مع الجمهور. وأخيرا، تم تعريف بشار بآليات إدارة البلاد.

لتأسيس أوراق اعتماده في الجيش، التحق بشار بالأكاديمية العسكرية في حمص عام 1994 وتم دفعه من خلال الرتب ليصبح عقيد في الحرس الجمهوري السوري النخبة في يناير 1999. لإنشاء قاعدة سلطة لبشار في الجيش، تم إجبار قادة الفرق القدامى على التقاعد، وتولى ضباط علويون شباب جدد ذوي الولاء له محلهم.

وفي عام 1998 تولى بشار مسؤولية ملف لبنان السوري الذي كان يتولاه منذ السبعينات من القرن الماضي نائب الرئيس عبد الحليم خدام الذي كان حتى ذلك الحين منافسا محتملا للرئاسة. من خلال تولي الشؤون السورية في لبنان، تمكن بشار من دفع خدام جانبا وإقامة قاعدة سلطته الخاصة في لبنان. وفي العام نفسه، وبعد مشاورات طفيفة مع السياسيين اللبنانيين، نصب بشار إميل لحود، وهو حليف مخلص له، رئيسا للبنان، ودفع رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري جانبا، بعدم وضع ثقله السياسي وراء ترشيحه رئيسا للوزراء. ولزيادة إضعاف النظام السوري القديم في لبنان، استبدل بشار المفوض السامي السوري القائم بحكم الواقع في لبنا

كتب قد تهمك

 Life and Teachings of the Prophet Muhammad

Life and Teachings of the Prophet Muhammad

Life and Teachings of the Prophet Muhammad

 Supplication And its Manners Times Conditions Mistakes

Supplication And its Manners Times Conditions Mistakes

Supplication And its Manners Times Conditions Mistakes

 3 Gems (Of Advice)

3 Gems (Of Advice)

3 Gems (Of Advice)

اشترك معنا ليصلك كل جديد